إنفانتينو يبعث الأمل لمنتخب مصر

08/25/2021 - 16:51 PM

Arab American Target

 

 

وكالات الأنباء - صرح السويسري جياني إنفانتينو، رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم، بأنه يجب على روابط الدوري في إنجلترا وإسبانيا السماح للاعبين بخوض تصفيات كأس العالم، من أجل "حماية النزاهة الرياضية".

وأعلنت رابطة الدوري الإنجليزي الممتاز، ورابطة الدوري الإسباني، أمس الثلاثاء أنهما تدعمان الأندية، التي ترفض ترك لاعبيها للمنتخبات في البلاد التي يتطلب دخول الأشخاص العائدين منها الحجر الصحي، وخاصة في أمريكا الجنوبية.

وقال إنفانتينو في بيان له اليوم الأربعاء: "لقد واجهنا مشاكل عالمية معا في الماضي، ويجب أن نواصل القيام بذلك في المستقبل".

وأضاف: "يعد إطلاق سراح اللاعبين في فترات التوقف الدولية القادمة أمرا ملحا ومهما، أنا ممتن للدعم والتعاون من العديد من الأطراف خلال هذه الفترة الصعبة، وأطلب التعاون والدعم من كل اتحاد عضو، وكل رابطة أندية، وكل ناد، لفعل ما هو صحيح وعادل للعبة".

وأردف: "يتنافس العديد من أفضل اللاعبين في العالم، في بطولات الدوري في إنجلترا وإسبانيا، ونعتقد أن هذه الدول تشترك أيضا في مسؤولية الحفاظ على النزاهة الرياضية للمسابقات، وحمايتها في جميع أنحاء العالم".

وواصل: "فيما يتعلق بمسألة قيود الحجر الصحي في إنجلترا، وبالنسبة للاعبين العائدين من دول القائمة الحمراء، خاطبت رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون لتقديم الدعم اللازم، حتى لا يُحرم اللاعبون من فرصة تمثيل بلدانهم في التصفيات المؤهلة لكأس العالم، وهي واحدة من أروع أشكال التكريم التي يحصل عليها لاعب كرة قدم محترف".

وأتم إنفانتينيو: "لقد اقترحت أن يتم تطبيق نهج مشابه، لذلك الذي تبنته حكومة المملكة المتحدة للمراحل النهائية من بطولة كأس أمم أوروبا 2020، في المباريات الدولية القادمة.. أظهرنا روح التعاون في مكافحة (COVID-19)، والآن أحث الجميع على ضمان إطلاق سراح اللاعبين الدوليين، في تصفيات كأس العالم المقبلة".

وسيفتقد المنتخب المصري لجهود الثنائي محمد صلاح مهاجم ليفربول، ومحمد النني لاعب خط وسط فريق أرسنال، بسبب تواجد مصر في القائمة الحمراء، وفقا لما أكدت رابطة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، عدم السماح بانضمام اللاعبين لمنتخباتهم في فترة التوقف الدولية، إذا كانت بلدانهم في القائمة الحمراء الخاصة بالتعامل مع فيروس كورونا.

وأعلن الاتحاد المصري لكرة القدم، يوم الاثنين الماضي، أن ليفربول يعتذر عن عدم انضمام نجمه محمد صلاح للمنتخب، بسبب المخاوف من جائحة كورونا، مشيرا إلى أن الاتحاد سيطلب الاستثناء من الـ"فيفا".

وقال الاتحاد المصري للكرة في بيان نشره عبر حسابه على موقع "فيسبوك": "يواصل الاتحاد المصري لكرة القدم اتصالاته المستمرة مع الاتحاد الدولي لكرة القدم بشأن تسهيل مهمة انضمام اللاعبين الدوليين إلى منتخبات بلادهم للمشاركة في تصفيات كأس العالم التي تستوجب إعفاءهم من قيود السفر المفروضة عليهم في البلدان التي يلعبون بها، بسبب جائحة كورونا، حتى يتمكنوا من الانضمام إلى منتخبات بلادهم.

وأشار خطاب ليفربول إلى الإجراءات الاحترازية المطبقة في إنجلترا لمواجهة تفشي فيروس كورونا في العالم، والذي يضع العائدين من بعض الدول في عزل صحي إجباري لمدة عشرة أيام لدى عودتهم إلى إنجلترا.

كما أعرب النادي الإنجليزي في خطابه عن أمله في أن يتفهم الاتحاد المصري اضطراره لذلك، في مواجهة تعرض اللاعب إلى حجر صحي لهذه المدة وتأثره بذلك بدنيا، فضلا عن عدم التأكد من ظروف مكان الحجر الذي تحدده السلطات الإنجليزية".

ولا يريد ليفربول خسارة خدمات صلاح في المباريات التالية بعد التوقف الدولي المقبل.

وأشار الاتحاد المصري إلى أن نادي ليفربول اتخذ الموقف نفسه مع عدد من لاعبيه الأجانب.

ويستعد المنتخب المصري لمواجهة نظيره الأنغولي، يوم 1 سبتمبر المقبل، في العاصمة القاهرة، قبل السفر إلى مدينة فرانسفيل لمواجهة منتخب الغابون، ضمن منافسات الجولتين الأولى والثانية من تصفيات القارة الإفريقية المؤهلة إلى مونديال قطر 2022.

المصدر: وكالات

 

 

Share

Comments

There are no comments for this article yet. Be the first to comment now!

Add your comment