الصدر يتجه لدعم الولاية الثانية للعبادي

07/08/2018 - 10:42 AM

 

 

أعلن مصدر سياسي مطلع في تحالف سائرون، أمس، إن زعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر، تخلى عن شرطه الوحيد لتجديد الولاية لرئيس الوزراء حیدر العبادي، وهو خروج الأخير من حزب الدعوة، مقابل مساندته في الترشح لدورة ثانية، ما يعد مؤشراً على نيته في ترشيح العبادي لولاية ثانية.

وذكر مصدر مسؤول في تحالف سائرون، أن التحالف «اشترط في وقت سابق على العبادي، الخروج من حزب الدعوة، مقابل التمديد له، لكن الأخير رفض ذلك»، لافتاً إلى أن «هذا الموقف تغير في الفترة الأخيرة، بشرط تنازل تحالف النصر عن مناصب تنفيذية، ضمن حصة الائتلاف في الحكومة الجديدة، وفقاً لعدد مقاعده». وأشار المصدر إلى أن «التحالف يعتبر أن حزب الدعوة الإسلامية، بزعامة المالكي، أخذ فرصته في إدارة الدولة طوال ثلاث دورات انتخابية، وأن الوقت قد حان لفسح الطريق أمام الكتل الأخرى لإدارة الحكم في العراق». وأكد أن «العبادي المرشح الوحيد لتحالف النصر لرئاسة الوزراء، ولا بوجد أي مرشح بديل»، معتبراً جميع الأسماء المطروحة لتولي مهمة رئاسة الوزراء المقبلة «لا تصلح للمنصب».

في الأثناء، اتجهت عدة كتل سياسية فائزة بالانتخابات البرلمانية العراقية الأخيرة إلى أربيل، عاصمة إقليم كردستان العراق، للبحث في منهجية وتشكيلة الحكومة المقبلة.

المصدر: بغداد - عراق أحمد

Share

Comments

There are no comments for this article yet. Be the first to comment now!

Add your comment