تحويلات المغتربين اللبنانيين بلغت 794 مليار دولار خلال العام 2022

12/06/2022 - 08:46 AM

بيروت تايمز

 

 

 

توقع تقرير البنك الدولي أن ترتفع تحويلات المغتربين حول العالم بنسبة 2.6% في العام 2023 إلى 815 مليار دولار من 794 مليار دولار خلال العام 2022، مقارنة مع نسبة نموّ بلغت 1.7% في العام 2021 إلى 781 مليار دولار. وأشار التقرير الذي جاء تحت عنوان "موجَز الهجرة والتطوير رقم 37: التحويلات تواجه الرياح المعاكسة"، الى أنّ تحويلات المغتربين إلى البلدان المنخفضة والمتوسّطة الدّخل إرتفعت بنسبة 4.9% في العام 2021 لتبلغ 626 مليار دولار، من 597 مليار دولار في العام 2021.

على صعيد لبنان، قدّر البنك الدولي حجم تحويلات المغتربين الوافدة إلى لبنان بـ6.8 مليارات دولار في العام 2022 (6.6 مليارات دولار في العام 2021)، ليحل لبنان في المركز الثالث إقليميّاً مسبوقاً فقط من مصر (32.3 مليار دولار) والمغرب (11.4 مليار دولار). إضافةً إلى ذلك، ودائماً بحسب تقديرات البنك الدولي، فقد تَبَوَّأَ لبنان المركز الأوّل في المنطقة والمرتبة الثانية عالميّاً (بعد تونغا إذ بلغت نسبة هذه التحاويل 50% من الناتج المحلّي الإجمالي) من حيث مساهمة تحويلات المغتربين في الناتج المحلّي الإجمالي، والتي بلغت 37.8% في العام 2022 (53.8% في العام 2021)، متبوعاً من الضفّة الغربيّة وقطاع غزّة (18.6% من الناتج المحلي الإجمالي) والأردن (9.7% من الناتج المحلي الإجمالي). وأضاف البنك الدولي أنّ متوسّط كلفة التحويلات الوافدة إلى لبنان من بلدان ذات دخل مرتفع من ضمن دول منظَّمة التعاون الإقتصادي والتنمية لا يزال عالياً جدّاً.

وعزا التقرير الأسباب الرئيسيّة للنموّ في تحويلات المغتربين في المنطقة خلال العام 2022، إلى رغبة المهاجرين في تحويل الأموال لمساندة عائلاتهم، اضافة إلى الزيادة في أسعار النفط والتعافي في بعض القطاعات الإقتصاديّة بعد جائحة "كوفيد" وتحسّن سعر الروبل مقابل الدولار الأميركي وهو ما زاد من تحويلات العاملين في روسيا إلى الدول المجاورة. وأشار التقرير الى أنّ التحويلات هي جزء أساسي للتمويل الخارجي في البلدان المنخفضة والمتوسّطة الدخل مقارنةً بالإستثمارات الخارجيّة المباشرة والمساعدة الإنمائية الرسمية (Official Development Assistance) ومحفظة الإستثمارات. وأوضح أنّه باستثناء الصين، كانت تحويلات المغتربين أكبر مصدر تمويل خارجي للبلدان المنخفضة والمتوسّطة الدخل منذ العام 2016 إذ بلغت حوالى ثلاثة أضعاف حجم المساعدات الإنمائية الرسمية لأكثر من عقد.

وذكر أنّ كل المناطق ضمن البلدان المنخفضة والمتوسّطة الدخل شهدت إرتفاعاً في تحويلات المغتربين خلال العام 2022، متوقّعاً أن تشهد كلّ المناطق أيضاً زيادة في العام 2023 باستثناء منطقة شرق آسيا والمحيط الهادئ التي يتوقع أن تشهد تراجعاً بنسبة 0.7%. كما توقّع أنّ تشهد منطقة أوروبا وآسيا الوسطى تحسّناً بنسبة 4.2% في تحويلات المغتربين في العام 2023 إلى 75 مليار دولار. إلّا أنّ التقرير لفت الى أنّ هذه التوقّعات تعتمد بشكل كبير على تطوّرات الحرب في أوكرانيا بحيث سيكون لأي انخفاض مفاجئ في أسعار النفط آثار سلبيّة على هذه التوقّعات.

وأشار البنك الدولي الى أنّ التحويلات إلى منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا إرتفعت بنسبة 1.61% في العام 2022 إلى 63 مليار دولار، مرتقباً أن تتطوّر هذه التحويلات بنسبة 3.17% في العام 2023 إلى 65 مليار دولار.

ومن المتوقّع أن ترتفع تحويلات المغتربين إلى منطقة أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى بنسبة 3.9% خلال العام 2023 لتبلغ 55 مليار دولار، كما يتوقّع التقرير أن يزيد حجم التحويلات بنسبة 4.7% في منطقة أميركا اللاتينيّة والكاريبي إلى 149 مليار دولار، وأن يسجّل ارتفاع بنسبة 0.7% في منطقة جنوب آسيا إلى 164 مليار دولار، في حين توقّع التقرير أن تنخفض التحاويل إلى منطقة شرق آسيا والمحيط الهادئ بشكل طفيف إلى 133 مليار دولار.

 

المصدر: النهار

Share

Comments

There are no comments for this article yet. Be the first to comment now!

Add your comment