التنمية المستدامة والدور الفعال للمجتمع المدني

05/02/2021 - 16:13 PM

Arab American Target

 

* فؤاد الصباغ

 

إن المتغيرات العالمية أوحت لنا اليوم بأن العالم أصبح معولم مثل قرية صغيرة بحيث أضحت التكنولوجيات الحديثة متواجدة في أبسط جزئيات حياتنا اليومية.

فالتقنيات الرقمية أصبحت تتطور بشكل سريع وعبر أجيال إلكترونية مختلفة ومتنوعة لا حدود ولا حصر لها وأبرز دليل علي ذلك تزايد تلك الإستخدامات عبر تطبيقات الهواتف الذكية وأيضا منصات التعليم عن بعد مثل تطبيقات زووم وموديل.

فلا يمكن اليوم بأي حال من الأحوال الإنكار بأن تلك الأدوات الرقمية يمكن فصلها عن أعمالها وإتصالاتنا اليومية منها السمعية والبصرية نظرا لتسهيلات المعاملات والمبادلات والسرعة الفائقة والجودة العالية لإيصال المعلومات.

ففي هذا السياق تعتبر تلك التكنولوجيات الحديثة نعمة لدى العديد من الأشخاص بحيث وظفتها مباشرة في إطار الإستخدامات الصحيحة وذلك كعنصر إيجابي فعال وداعم جدي من أجل تطوير المواهب الذاتية أوتكوين الموارد البشرية ووضعهم علي الطريق الصحيح.

فهنا يكمن مربط الفرس بحيث أصبح نشاط المجتمع المدني بأغلب الدول المتقدمة جزءا لا يتجزأ في صنع القرار السياسي والإقتصادي وصوتا مسموعا محليا ودوليا وذلك عبر طرح أفكار ومقترحات بناءة يمكن وضعها علي طاولة المناقشات السياسية والإقتصادية والإجتماعية.

فدور المجتمع المدني في الدول المتقدمة أضحي اليوم يمثل دور رئيسي من أجل تطوير الموارد البشرية وتحقيق أهداف التنمية المستدامة. فالتنمية البشرية تعتبر الحجر الأساس في بناء مكونات المجتمع المدني بحيث تعتمد علي آليات لتطوير الذات وتحديد المكتسبات الشخصية وتسخيرها في الإتجاه الصحيح.

فتأطير الموارد البشرية ينطلق عبر تحديد المواهب والقدرات لكل شخص وفقا لرغباته وإهتماماته في مجال معين يتماشى مع التكوين المخصص له.

فنشاط المجتمع المدني لم يقتصر فقط علي التنمية البشرية بل تجاوزها ليشمل التنمية المستدامة منها الحفاظ علي بيئة سليمة وخالية من السموم وذلك من خلال تنظيم ورشات عمل ومؤتمرات دولية تحت رعاية منظمات أصدقاء البيئة.

فالتنمية المستدامة تعني تحقيق التوازن بين البيئة ورأس المال وأيضا الإعتماد علي التكنولوجيات النظيفة كبديل رئيسي والتي تعتبر في حد ذاتها المستقبل الواعد والصاعد وتساهم إيجابيا في سد الفجوة الرقمية.

إن التنمية المستدامة تعتبر اليوم العمود الفقري للإقتصاديات الوطنية بحيث يمثل الرهان علي الإقتصاد الأخضر والرقمي نواة دعم حقيقي وتحفيز جدي للإستثمار وتقوية القطاع الخاص.

 

* كاتب تونسي و باحث اقتصادي دولي

 

 

Share

Comments

There are no comments for this article yet. Be the first to comment now!

Add your comment