اجتماع طارئ لمنظمة حظر "الكيميائي" حول دوما

04/16/2018 - 12:07 PM

 

 

عقدت منظمة حظر الاسلحة الكيميائية اجتماعا طارئا اليوم، حول الهجوم المفترض بالاسلحة الكيميائية على مدينة دوما السورية، كما افادت مصادر دبلوماسية وكالة فرانس برس.
 
وذكر مصدر دبلوماسي ان الاجتماع "بدأ " في مقر المنظمة في لاهاي بعد وصول المشاركين وبينهم سفيرا روسيا وفرنسا لبحث الهجوم الكيميائي المفترض الذي وقع في 7 نيسان وحمل الغرب دمشق مسؤوليته.

واشنطن: وأعلن مبعوث الولايات المتحدة لدى منظمة حظر الأسلحة الكيميائية أن "هناك مخاوف من أن تكون روسيا أفسدت موقع الهجوم المزعوم بأسلحة كيميائية في مدينة دوما السورية"، داعيا المنظمة إلى التحرك لمواجهة استعمال أسلحة سامة محظورة.

 وقال السفير الأميركي كينيث وارد "تأخر كثيرا هذا المجلس في إدانة الحكومة السورية على ممارستها حكم الإرهاب الكيميائي والمطالبة بالمحاسبة الدولية للمسؤولين عن تلك الأفعال البشعة".

 

موسكو: من جهته قال ممثل روسيا لدى منظمة الحظر ان "واشنطن تحاول عرقلة عمل خبراء المنظمة قبل وصولهم إلى دوما"، فيما تعهدت روسيا بـ"عدم التدخل" في عمل منظمة حظر الأسلحة الكيميائية في سوريا، حسب ما نقلته السفارة الروسية. وأفادت السفارة الروسية في لاهاي على "تويتر" أن "روسيا تؤكد التزامها ضمان سلامة وأمن البعثة ولن تتدخل في عملها".

 

لندن: أما مبعوث بريطانيا لدى المنظمة، فأشار الى ان |المنظمة سجلت 390 إدعاء باستخدام غير قانوني لذخيرة سامة محظورة في سوريا منذ 2014 ، داعيا الدول الأعضاء إلى التحرك بشكل جماعي".

 وقال المبعوث البريطاني بيتر ويلسون "حان الوقت لكل الدول الأعضاء في هذا المجلس التنفيذي لاتخاذ موقف".

وأضاف: "فشل المنظمة في التصرف ومحاسبة الجناة يخاطر بمزيد من الاستخدام الوحشي للأسلحة الكيميائية في سوريا وخارجها".

الاتحاد الاوروبي: كما دعا الاتحاد الأوروبي روسيا وإيران لاستخدام نفوذهما على الحكومة السورية لمنعها من أي استخدام آخر للأسلحة الكيماوية. وقال "الاتحاد الأوروبي يدعو جميع الدول، خاصة روسيا وإيران، لاستخدام نفوذها لمنع أي استخدام آخر للأسلحة الكيماوية، خاصة من جانب النظام السوري".

وتضم منظمة حظر الأسلحة الكيماوية 192 عضوا، لكن اجتماع الاثنين يشمل أعضاء المجلس التنفيذي الـ41، ودعا إليه رئيسها الحالي سفير بنغلادش شيخ محمد بلال "لبحث الاستخدام المفترض لأسلحة كيميائية" في سوريا.

 

 

Share

Comments

There are no comments for this article yet. Be the first to comment now!

Add your comment