البابا في لقاء مع الكنيسة المارونية في قبرص يعبر عن "قلق شديد" للأزمة في لبنان

12/02/2021 - 19:03 PM

Arab American Target

 

 


نيقوسيا - عبّر البابا فرنسيس في أول محطة من زيارته الخميس الى قبرص، عن "قلق شديد" إزاء الأزمة التي يواجهها لبنان المجاور، وذلك في كلمة ألقاها أمام مسؤولي الكنيسة المارونية التي قدم بطريركها بشارة الراعي من لبنان خصيصا للمشاركة في استقباله.

وقال البابا في كاتدرائية سيدة النعم في نيقوسيا القديمة، "عندما أفكر في لبنان، أشعر بقلق شديد للأزمة التي يواجهها، وأشعر بمعاناة شعب متعب وممتحن بالعنف والألم"، مضيفا "إنني أحمل في صلاتي الرغبة في السلام التي تنبع من قلب لك البلد".

منطقتنا المعذّبة رسالة قوية لتسود قيم السلام والمصالحة.

واستقبل البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي قداسة البابا فرنسيس في كاتدرائية سيدة النعم في نيقوسيا، والقى كلمة قال فيها:

"حضوركم في منطقتنا المعذّبة رسالة قوية لكي تسود قيم السلام والمصالحة".

وكان البابا فرنسيس، قد وصل بعد ظهر اليوم إلى جزيرة قبرص، في زيارة تستمر يومين، في أول محطة له من رحلة تشمل قبرص واليونان، كما افادت "وكالة الصحافة الفرنسية".
وهبطت طائرة البابا عند الساعة 14,52 بالتوقيت المحلي ( 12,52 بتوقيت غرينتش) في مطار لارنكا الدولي. وهو البابا الثاني الذي يزور قبرص بعد 11 عاما على زيارة البابا بنديكتوس السادس عشر للجزيرة المتوسطية الصغيرة ذات الغالبية الأرثوذكسية والدولة الوحيدة في الاتحاد الأوروبي المقسمة نتيجة اجتياح.

 

المصدر: LBCI

 

 

 

Share

Comments

There are no comments for this article yet. Be the first to comment now!

Add your comment