مجلس الوزراء: نتمسك بالاجماع العربي في القضايا المشتركة ونلتزم سياسة النأي بالنفس

02/22/2016 - 18:05 PM

اطلس للترجمة الغورية

 

بعد جلسة ماراتونية استمرت من العاشرة والنصف من صباح اليوم الاثنين حتى الخامسة عصرا تلا رئيس مجلس الوزراء تمام سلام بيانا قال فيه:

لقد عقد مجلس الوزراء جلسة استثنائية لمناقشة الموقف بعد موقف المملكة العربية السعودية ايقاف المساعدات المخصصة لتسليح الجيش وقوى الأمن، مؤكدا اننا انطلاقا من نص الدستور القائل ان لبنان عربي الهوية والانتماء وعضو مؤسس وعامل في جامعة الدول العربية وانطلاقا من العلاقات الاخوية التي تربطه بالاخوة العرب فإننا نؤكد وقوفنا الدائم الى جانب اخواننا العرب وتمسكنا بالاجماع العربي في القضايا المشتركة، مشددا على أن علينا ان نسعى الى تقليل خسائرنا قدر المستطاع فنلتزم سياسة الناي النفس.

وأوضح سلام أن لبنان لن ينسى للمملكة رعايتها اتفاق الطائف وان المملكة احتضنت ولا تزال مئات الالاف من اللبنانيين من كل الطوائف والمذاهب الذين يساهمون في نهضة هذه المنطقة وينعمون بالامان والاستقرار في ربوعها، مشددا على انه من الضروري تصويب العلاقة بين لبنان وأشقائه وازالة أي شوائب قد تكون ظهرت في الاونة الأخيرة.

وأعلن رئيس الحكومة أن مجلس الوزراء تمنى على رئيسه اجراء الاتصالات اللازمة مع قادة المملكة ومجلس التعاون الخليجي تمهيدا للقيام بجولة لهذه الغاية.

وردا على سؤال قال سلام: نحن ندين بأشد العبارات ما تعرضت له السفارة السعودية في ايران مؤكدا ان السعودية أمّ الجميع ونحرص على التعاون معها، مضيفا: لقد صدر البيان بإجماع مجلس الوزراء.

Share

Comments

There are no comments for this article yet. Be the first to comment now!

Add your comment