مزودة بتكنولوجيا ذكية وثمنها وصل لـ170 دولارا.. هل "فوسبالليبه" سر غزارة الأهداف في يورو 2024؟ فيديو

06/20/2024 - 20:27 PM

بيروت تايمز

 

وكالات الأنباء -  شهدت الجولة الافتتاحية لنهائيات بطولة كاس أمم أوروبا لكرة القدم المقامة حاليا في ألمانيا، غزارة تهديفية واضحة بتسجيل 32 هدفا، وكانت المباراة الافتتاحية الأكثر غزارة بواقع 6 أهداف.

ويرى البعض أن مزايا وخصائص الكرة الرسمية لنهائيات بطولة كأس أمم أوروبا لكرة القدم 2024، "فوسبالليبه"، هي وراء غزارة الأهداف، عبر العدد الكبير من الأهداف المذهلة البعيدة المدى.

و"فوسبالليبه"، وهي عبارة تعني "حب كرة القدم" باللغة الألمانية، وهي الكرة الرسمية لـ"يورو 2024"، من صنع شركة "أديداس"، ووصل ثمنها إلى 170 دولارا، خلال البطولة.

وكشف الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا" عن أن "فوسبالليبه" تم تصميمها من أجل "الدقة والاتساق، ودعم اللعب السريع والدقيق مع أقصى قدر من الهيئة الجيدة والاحتفاظ بالهواء".

هل بإمكاننا أن نشكر الكرة العالية التقنية المستخدمة في البطولة، والتي وصل ثمنها إلى 170 دولارا، على هذا؟

يبدو أن اللاعبين أيقنوا ذلك سريعا عبر العدد الكبير من الأهداف المذهلة البعيدة المدى.

وقال النجم الإنجليزي، هاري كين، قائد منتخب "الأسود الثلاثة" عن الكرة: "عندما تسددها تظل على قوتها".

وأوضح مهاجم فريق بايرن ميونخ الألماني: "إنها سريعة...بالنسبة لي شخصيا، إنها أفضل للمهاجمين أو الهدافين منها لحراس المرمى. لذلك، لن أشتكي من ذلك".

وشهدت مباراة تركيا وجورجيا (3-1)، تسجيل التركي ميرت مولدور هدف السبق لبلاده في الدقيقة 25، بتسديدة متقنة من حافة منطقة الجزاء، وأضاف زميله أردا غولر، لاعب فريق ريال مدريد، الهدف الثاني بتسديدة رائعة في الزاوية العليا من مسافة حوالي 20 مترا.

كما أحرز اللاعب الروماني نيكولاي ستانسيو هدفا من مسافة بعيدة أمام أوكرانيا، وكاد أن يسجل مباشرة من ركلة ركنية لكنها اصطدمت بالعارضة.

وسجل النجم السويسري شيردان شاكيري هدفا رائعا لبلاده في مرمى إسكتلندا، بتسديدة متقنة وقوية من خارج منطقة الجزاء في أقصى الزاوية اليسرى، وكانت هناك تسديدة صاروخية من الإيطالي نيكولو باريلا وأخرى من التشيكي لوكاس بروفود.

بينما قال حارس المرمى الدنماركي كاسبر شمايكل، عن هذه الكرة: "أي كرات قدم في هذه البطولات لا يتم صنعها مع وضع حراس المرمى في الاعتبار...إنه لمن دواعي سروري أن أتلقى تسديدة بعيدة. يمكن أن يوفر هذا مسافة جيدة. من المؤكد أنها ليست مصممة للسيطرة على حارس المرمى".

وقد سبق أن تعرضت كرات رسمية لبطولات لانتقادات في الماضي. فعلى سبيل المثال، اشتكى بعض اللاعبين من أن كرة "غابولاني" التي قدمتها "أديداس" لكأس العالم 2010 في جنوب إفريقيا، لم يكن من الممكن التنبؤ بمسارها.

وأشار الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) إلى أن "فوسبالليبه" مصنوعة من البوليستر المعاد تدويره و"مواد حيوية أكثر استدامة" من الكرات المستخدمة في البطولات السابقة، بما في ذلك ألياف الذرة وقصب السكر ولب الخشب.

وتباع الكرة، التي خفض سعرها إلى 85 دولارا فقط، في متجر "أديداس" الإلكتروني بالولايات المتحدة.

وقد ساعدت التكنولوجيا الذكية داخل الكرة حكام تقنية الفيديو (VAR) على إلغاء هدف التعادل المتأخر الذي سجله البلجيكي روميلو لوكاكو في مرمى سلوفاكيا (0-1).

ويستخدم "يويفا" تقنية الكرة المتصلة بالإنترنت لأول مرة في بطولة أمم أوروبا. والتي يمكن أن تساعد على تحديد كل لمسة للكرة وإرسال بيانات دقيقة إلى حكام "VAR".

وتقوم شريحة مثبتة داخل الكرة بإرسال بيانات 500 مرة في الثانية الواحدة لتسجيل النقطة التي تم ركلها عندها.

وبمساعدة الذكاء الاصطناعي، يمكن أن تساعد الكرة على تحديد حالات التسلل.

ولكن في حالة هدف بلجيكا، اكتشف التطبيق لمسة يد هامشية من لويس أوبيندا في الفترة التي سبقت هدف لوكاكو الملغي في الدقيقة 86 من عمر المباراة.

وعن ذلك، قال يويفا: "تمكن المستشعر الموجود في كرة المباراة الرسمية المتصلة بالإنترنت من صنع شركة أديداس من تسجيل لمسة يد اللاعب بدقة لسطح الكرة.. كانت هذه هي المرة الأولى التي تدعم فيها التكنولوجيا السريعة والدقيقة قرار التحكيم خلال مباراة في يورو 2024".

المصدر: "أ ب" 

 

Share

Comments

There are no comments for this article yet. Be the first to comment now!

Add your comment