مريم النوري .. وردة إماراتية فاح عبقها عالمياً بوردةٍ تحمل اسمها

04/14/2018 - 04:27 AM

 

إذا كنتَ من مواطني دولة الإمارات، أو من سكّانها منذ وقتٍ طويل، ولاحظتَ أن ثقافة حضور الزهور في الحياة اليومية في هذا البلد الطيب قد تنامى وتطوّر، ولمستَ اهتمام شرائح أكبر من الناس بشراء الورود وإهدائها للأهل والأحبة، هذا يعني أن "مريم النوري" قد نَجَحَت في مهمّتها كفراشةٍ جميلةٍ تنقل للناس المشاعر الإيجابية وتعزّز إحساسهم بالجمال.
مريم النوري، سيدة الأعمال الإماراتية والمدير العام لشركتي ورود وانترفلورا لتجارة الزهور والنباتات، عضو مجلس سيدات أعمال دبي ومجلس الشرطة النسائية لخدمة المجتمع، الحاصلة على جائزة سيدة الأعمال للشرق الأوسط من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله. والفائزة بجائزة "فيفا تورسا لورينزو العالمية" هذه المؤسسة العالمية التي قدّمت لها وردةً تحمل اسم "مريم النوري" لتصبح أول عربية تسمّى وردة باسمها، تمّ تكريمها ضمن الجواهر الإماراتية المتميّزة في مبادرة "أنتِ جوهرة" المبادرة الأضخم والأشمل لتمكين المرأة الإماراتية والتي عُقِدَت في قاعة الجوهرة بمدينة جميرا في دبي منذ أيام برعايةٍ كريمةٍ ومتابعةٍ حثيثة من الشيخ عبدالله بن محمد بن خالد آل نهيان، وحضورٍ غفير من كبار الشخصيات الرسمية والثقافية والفنية والإنسانية والمؤسسات ووسائل الإعلام المحلية والعربية.
الإعلامي عمر طهبوب، المنسّق العام للمبادرة صرّح بقوله: تُعتبر مريم النوري نموذجاً ساطعاً للمرأة الإماراتية القادرة على إحداث التغيير الجميل في المجتمع، من خلال مسيرتها المرصّعة بالإنجازات والمرصوفة بالورود والزهور التي دخلت البيوت وأضفت على الناس عطور البهجة والسعادة والمحبة. نحن في "أنتِ جوهرة" فخورون بمريم وبسمعتها العالمية التي تفخر بها دولة الإمارات العربية المتحدة، لذا كانت على رأس قائمة شخصيات الجواهر الإماراتية الذين يهمّنا تعريف المجتمع بهنّ كنماذج مضيئة يُختذى بها.
 
 
 

Share

Comments

There are no comments for this article yet. Be the first to comment now!

Add your comment