المزروعي: هدفنا تحقيق الاكتفاء الذاتي

12/24/2017 - 12:34 PM

 

اعداد انطوان خمار

أكد معالي سهيل المزروعي وزير الطاقة والصناعة أن الإمارات تستهدف تحقيق الاكتفاء الذاتي من الغاز الطبيعي. وقال في تصريحات لـ"البيان الاقتصادي": "أعتقد أننا سنحقق الاكتفاء من الغاز الطبيعي في سنوات قليلة جداً". وأشار إلى أن هذا الاكتفاء سيتحقق عن طريقين رئيسين: أولهما الاستمرار في تنفيذ مشاريع جديدة عبر ضخ استثمارات جديدة في هذا القطاع، وثانيهما عبر توفير كميات كبيرة من الغاز الطبيعي.

وذكر أن شركة بترول أبوظبي الوطنية أدنوك أعلنت أخيراً عن استثمارات جديدة بقيمة 400 مليار درهم في قطاعي الغاز والنفط، مشيراً إلى أن هذه الاستثمارات تأتي إضافة للاستثمارات التي ضختها الشركة خلال السنوات الثلاث الماضية والتي تراجعت فيها أسعار النفط والغاز، ودفعت دولاً عديدة في العالم منتجة للغاز والنفط لإلغاء أو تأجيل مشاريعها بسبب تراجع الأسعار. وأشار إلى القرار الحكيم لشركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك) بالاستمرار في مشاريع حقل شاه للغاز الحامض الذي تم افتتاحه العام الماضي، ومشروع الغاز المتكامل الذي تم افتتاح وحدته الكبرى مصنع حبشان 5 أخيراً.

وأشار إلى أن استراتيجية الإمارات للطاقة تستهدف توفير كميات كبيرة من الغاز الطبيعي، لافتاً إلى أن التشغيل الكامل لمشروع الإمارات النووي السلمي بمحطاته الأربع بحلول 2020 سيوفر نحو 25% من احتياجات الدولة للكهرباء، كما تستهدف الإمارات تحويل محطات الكهرباء إلى محطات ذات كفاءة عالية، وفصل محطات الكهرباء عن محطات تحلية المياه مما يوفر كميات أكبر من الغاز الطبيعي.

ولفت إلى أن الغاز مساهم رئيسي في الطاقة في الدولة وخارجها، وقال: «نعتمد عليه في قطاعات الصناعة حيث تحتاج المصانع إلى الغاز الطبيعي المحلي لضمان إنتاجها، إلى جانب مصانع البتروكيماويات التي تأخذ موادها من الغاز ومنتجات المصافي.

وأوضح أن الإمارات أسست أول مشروع في منطقة الشرق الأوسط لالتقاط الكربون من مصانع الحديد مشيراً إلى أن المشروع يستهدف توفير كميات كبيرة من الغاز الطبيعي الذي يتم استخدامه في حقن آبار النفط.

ونوه بأن المشروع يحصل على الكربون باستخدام أحدث التقنيات من مصنع الإمارات للحديد، ويتم إعادة حقنه في حقول النفط البرية على نحو من شأنه أن يزيد من استخلاص النفط المعزز ويسهم في توفير كميات من الغاز الذي كان سيستخدم في الحقن.

وذكر أن الطلب على الغاز الطبيعي في الإمارات طاقة نظيفة يتزايد بشكل كبير لتلبية طفرة النمو الاقتصادي الذي تشهده الإمارات، خاصة في قطاع الصناعة، لافتاً إلى أن الوزارة تعكف حالياً على إعداد استراتيجية وطنية تدعم هذا القطاع وتزيد من مساهمته في الناتج الإجمالي للدولة.

وأفاد بأن استراتيجية الطاقة 2050 تؤكد وجود الغاز أحد المصادر المهمة للطاقة في الدولة لافتاً إلى أن الإمارات تطمح لتلبية 50% من احتياجاتها للطاقة عبر الغاز والنفط و50% عبر مصادر متجددة مثل الطاقة النووية والشمسية.

 

Share

Comments

There are no comments for this article yet. Be the first to comment now!

Add your comment