عباس يرحب بالإجماع الدولي مؤكداً رفض القرار الأميركي

12/08/2017 - 22:58 PM

 

رأى الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، أن الولايات المتحدة الأميركية، بعد القرار الأخير بإعتبار "القدس عاصمة إسرائيل"، لم تعد مؤهلة لرعاية عملية السلام.

ورحّب عباس، بالإجماع الدولي الكبير المندد بالقرار الأميركي، والذي شهدته جلسة مجلس الأمن الدولي، التي عقدت لمناقشة تداعيات القرار الأميركي.

واعتبر عباس على أن هذا الإجماع الدولي "بمثابة رسالة دعم قوية لحقوق الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة في أرضه وعلى رأسها مدينة القدس الشرقية عاصمة دولة فلسطين".

وأكد على الموقف الفلسطيني الرافض لهذا القرار، ومواصلة جهوده واتصالاته ومساعيه للتصدي لهذا القرار، مشيراً إلى رفضه المطلق لما ورد على لسان مندوبة الولايات المتحدة نيكي هيلي خلال جلسة مجلس الأمن.

 

Share

Comments

There are no comments for this article yet. Be the first to comment now!

Add your comment