معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان يفتتح المؤتمر الثالث للخصوبة ANNO 2017 بمشاركة أطباء وأخصائيين دوليين في مجال الخصوب

11/11/2017 - 15:08 PM

Bt

 

أبو ظبي، الإمارات العربية المتحدة -  إفتتح معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير التسامح في دولة الإمارات بحضور معالي الدكتورة أمل عبدالله القبيسي، رئيس المجلس الوطني الاتحادي في دولة الإمارات الدورة الثالثة للمؤتمر السنوي لأحدث التطورات في تعزيز نجاح تكنولوجيا المساعدة على الإنجاب ANNO 2017 اليوم (السبت 11 نوفمبر الجاري). وتم تنظيم هذا الحدث من قبل مركز IVI Fertility في الشرق الأوسط، الرائد عالميا في علاج العقم، في فندق "فير مونت باب البحر" في أبو ظبي.

 

وخاطب معالي الشيخ نهيان الحضور قائلاً: "صناعة الأمل هو اختصاص هؤلاء الأطباء المتواجدين معنا اليوم في هذا المؤتمر والذين يعملون في معالجة العقم. وقام مركز "أي.في.أي" في أول سنة من عمله في تسهيل 100 حالة حمل. واليوم علمت أنه قد سهّل 300 حالة بعد عامين، حيث عزز من نسبة نجاح الحمل الى 70 بالمائة".  

 

وأضاف معاليه: "يعتبر مركز "أي.في.أي" مركز عالمي في توفير علاجات العقم. وإن الإندماج الذي حصل بين شركة "إكيوبو للإخصاب" العالمية و"ريبروداكتيف ماديسين أسوشيتس" من "نيو جيرسي" يعتبر خير مثال على التعاون الدولي القائم والذي تتسم به مسيرة التنمية الإقتصادية في دولة الإمارات. وسوف يتجاوز "أي.في.أي." الشرق الأوسط من إنجازاتها المميزة من خلال المجموعة الجديدة التي انبثقت والتي هي "أي.في.أي. أر. أم.أيه." غلوبال، وهي المجموعة العالمية المتخصصة بمعالجة حالات العقم في العالم".

 

وقال معاليه: "الأطفال في الإمارات ينشأون ضمن بيئة متنوعة تتكون من 200 جنسية يعيشون بوئام. ويعيش الأطفال هنا بسلام في مجتمع ذي طابع عالمي، مما يحتم تقديم تعليم عالمي لهم. ومع هذا التنوع الكبير، أثق بأن دولة الإمارات هي الدولة الأمثل في العالم لتنمية أسس التسامح".

 

وشدد معاليه على أن الأبوة هي أعظم التجارب الموحدة في العالم ككل. وقال: "بمساعدة الأزواج على تذليل تحديات العقم في الإمارات أو أي مكان آخر في العالم، فأنتم تخولونهم على ممارسة أحد أرقى التجارب الإنسانية. وهذا يجعلكم منخرطين في عملية التسامح".

 

وإختتم معاليه كلمته بتمنيه أن تنجح أعمال المؤتمر ويحقق غايته في نشر العلم والمعرفة حول هذا الموضوع الهام.

 

من جهته، قال الدكتور هومان فاطمي، اختصاصي الطب التناسلي والجراحة التناسلية والمدير الطبي لمركز IVI Fertility الشرق الأوسط: "عزز هذا المؤتمر من مركزه في المنطقة للحاجة الماسة والإهتمام المتزايد للحصول الى أفضل علاجات العقم في العالم. وقدم المؤتمر منصة تفاعلية استعرضت أفضل الحلول والتقنيات، كما أنه وفر منتدىً لمناقشة أحدث الممارسات العالمية في هذا المجال. ويصب هذا الأمر في نهاية المطاف في مصلحة المرضى في الحصول على معايير عالية في المعالجة لمرض العقم".

 

وركّز المؤتمر على أهمية معدلات النجاح في الإخصاب من خلال ثمان متحدثين رئيسيين عرضوا تجاربهم وخبراتهم في هذا المجال. وشارك في المؤتمر 400 مشاركاً من 11 دولة حيث أنه قدم لهم فرصة مثالية لوضع على طاولة البحث الواقع الحالي والمأمول من قطاع الإخصاب ومعالجة العقم في المنطقة والعالم.

 

وشارك في المؤتمر نخبة من الخبراء، حيث أنه ركّز على الدراسات الرئيسية والطفرات التي من شأنها تعزيز نجاح علاجات العقم. وشملت المواضيع التخصيب في جدار الرحم والتحفيز المثالي للمبيض، وعلاج الإجهاض المتكرر، والفحص الجيني قبل الزرع، والعديد من تلك التقنيات الواعدة التي من شأنها مساعدة المجتمع الطبي على العمل بشكل أفضل ورفع معدلات النجاح.

 

ومن بين المتحدثين الرئيسيين في المؤتمر والذين شاركوا الحديث عن أحدث التقنيات العصرية والابتكارات في مجال رعاية الخصوبة كان الدكتور هومان فاطمي والدكتور ريتشارد سكوت، المدير العلمي لعيادات RMA في ولاية نيو جيرسي الأمريكية والدكتور خوان غارسيا فيلاسكو مدير عيادة IVI  بمدريد.

 

وشاركت نخبة أخرى من المتحدثين أفكارهم خلال المؤتمر، فتحدث الدكتور ليف يوهان بنجوم -الخبير الاستشاري لأمراض النساء والتوليد، والغدد التناسلية الصماء (الإخصاب في الأنابيب) - عن علاقة خصوبة مستقبلات الغونادوتروبينات بنتائج الحمل في النساء اللواتي يخضعن للتخصيب الاصطناعي في المختبر.

 

وإستمع الحضور أيضا إلى أولئك المتخصصين ممن تبنوا مفهوم الإلهام لتحقيق أعظم أهدافهم،  فتحدث الأستاذ الدكتور خوان غارسيا فيلاسكو، مدير عيادة IVI مدريد، وأستاذ أمراض النساء والتوليد، عن بعض الجوانب المتقدمة، مثل مستقبلات بطانة الرحم ودور الميتوكوندريا على الإنجاب البشري؛ في حين ناقشن الدكتورة باربرا لورينز- استشاري طب النساء والولادة والإخصاب خارج الجسم، والدكتورة لاورا ميلادو- أخصائية أمراض النساء والتوليد والإخصاب خارج الجسم، والدكتورة ديانا أليساندرو، أخصائي المناعة الطبية، أفضل الممارسات المختلفة، والحديث تباعًا عن علاج الأورام والخصوبة وتكرار الإجهاض والتناسل البشري ووظيفة الغدة الدرقية.

 

وقال الدكتور هومان فاطمي: "نحن في مركز "IVI Fertility" الشرق الأوسط ملتزمون بتعزيز رؤية قيادتنا الحكيمة لتشجيع السعي الحثيث للتقدم التكنولوجي في التلقيح الاصطناعي وذلك لوضع الإمارات في مصاف المراكز الرئيسية للعلاجات الطبية. ويجسد المؤتمر جهودا لتحقيق أهداف حكومة الإمارات العربية المتحدة. وهي فرصة ثمينة للحضور والمشاركين للاستفادة من قصص نجاح نخبة خبراء الخصوبة ممن تركوا بصماتهم في أعمالهم. ونحن واثقون من أن منتدى الخبراء هذا كوّن أداة فعالة لتقييم التقدم المحرز في علاجات العقم".

 

تجدر الإشارة الى أن مركز IVI Fertility  في الشرق الأوسط هو من المراكز الرائدة في العالم والتي تقدم العلاج بالتلقيح الاصطناعي. وجاء المركز إلى الشرق الأوسط قبل عامين، وفي غضون فترة زمنية قصيرة احتفلت بالفعل بعدة حالات حمل ناجحة. واليوم، فإن مركز "IVI Fertility" الشرق الأوسط تفتخر بأعلى معدل نجاح مع أكثر من 70 في المائة من حالات الحمل الناجحة في المنطقة. وتنتشر عيادات علاج الخصوبة "IVI Fertility" الشرق الأوسط في مختلف أنحاء العالم بما في ذلك أبو ظبي ودبي ومسقط.

وتطرق المؤتمر الى آخر التطورات في تعزيز معدلات النجاح في مجال التكنولوجيا المساعدة على الإنجاب. ويأتي المؤتمر في وقت تحتضن دولة الإمارات العربية المتحدة عددا مهما من المبادرات والفعاليات المتميزة التي تستدعي أحدث الابتكارات الى المنطقة، ما يعزز الدور الرائد للدولة. وشكّل هذا المؤتمر فرصة هامة لفهم شامل لأسباب العقم في المنطقة، وللتعرف على العلاجات الفعالة والحلول المختلفة.

وشهد المؤتمر حضور أطباء مختصين في التوليد والنسائيات وممثلي مختبرات طبية و دكاترة من دولة الإمارات العربية المتحدة، ودول مجلس التعاون الخليجي وبلدان أخرى حول العالم.  وركز المؤتمر على العوامل الجغرافية وارتباطها بخصوبة السكان، وتاريخ تنشيط المبيض، والمستجدات في تكنولوجيا المساعدة الإنجابية مع تقديم حالات ناجحة، والحفاظ على الخصوبة وزرع الرحم. كما تمحورت النقاشات حول الصعوبات الشائعة خلال عملية معالجة العقم والحلول المقترحة لضمان فعالية برنامج التلقيح الصناعي.

 

 

Share

Comments

There are no comments for this article yet. Be the first to comment now!

Add your comment