أحمد بن سعيد في كلمة احتفالاً بمرور 30 عاماً على انطلاق أولى رحلات الناقلة: رؤية محمد بن راشد الحكيمة تقود نجاح طيران ال

10/24/2015 - 22:53 PM

 

قال سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم الرئيس الأعلى الرئيس التنفيذي لطيران الإمارات والمجموعة، بمناسبة مرور 30 عاماً على انطلاقة طيران الإمارات:

نحتفل اليوم بمرور 30 عاماً على انطلاق أولى رحلات طيران الإمارات، في 25 أكتوبر من العام 1985، وقد حققنا خلال هذه السنوات نجاحات باهرة وأصبحت طيران الإمارات واحدة من أكبر وأشهر الناقلات الدولية في العالم، وتمكنت خلال فترة زمنية قصيرة من تغطية قارات العالم الست وباتت تعد من أسرع الناقلات نمواً ونالت العديد من الجوائز العالمية بفضل تميز منتجاتها وجودة خدماتها.

لقد جاء تأسيس ونجاح طيران الإمارات بفضل الرؤية المستقبلية الحكيمة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله.

فقد أدرك سموه أهمية قطاع الطيران لاقتصاد دبي ودولة الإمارات، وضرورة وجود ناقلة قوية تواكب زخم النمو في هذه المدينة الحيوية، وأرادها سموه منذ البداية شركة تعمل وفق أعلى معايير الجودة والفخامة، ونموذج عمل يحتذى في المنطقة والعالم.

ويحضرني في هذه المناسبة مواقف صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، رعاه الله، في العام 1985 وتوجيهاته لفريق العمل المشرف على تأسيس طيران الإمارات آنذاك، وكيف أن توجيهات سموه كانت بمثابة الماء الذي روى جذور طيران الإمارات في تلك الفترة ولا يزال، ما مهد الطريق أمام هذه الناقلة التي تحمل اسم وعلم دولة الإمارات لكي تلعب دوراً حاسماً في دفع مطار دبي الدولي إلى المرتبة الأولى ضمن قائمة أكثر المطارات حركة في العالم.

ويأتي احتفالنا بذكرى الانطلاقة ونحن أكثر عزماً على مواصلة التميز والتفرد الذي حققناه، مع مواصلة تحقيق الأرباح وتعزيز السمعة العالمية التي بلغناها.

فقد واصلت طيران الإمارات، التي تعتمد على مواردها المالية الذاتية، معاكسة اتجاهات صناعة الطيران العالمية وتحقيق أرباح متنامية طوال السنوات الماضية، كما واصلت استثماراتها لدعم النمو المستقبلي، حيث تبلغ طلبياتها المؤكدة حتى الآن 267 طائرة جديدة بقيمة 128 مليار دولار.

 

 

Share

Comments

There are no comments for this article yet. Be the first to comment now!

Add your comment