رئيس الجمهورية والبطريرك الماروني وقادة سياسيون يحضرون الحفل الكبير

08/03/2017 - 20:30 PM

Bt

 

بيروت - تختلف ذكرى "مصالحة الجبل" هذا العام عن غيرها من الأعوام السابقة، ذلك ان الدعوة لاحياء ذكرى الزيارة التاريخية للكاردينال نصرالله بطرس صفير الى الجبل في العام 2001، جسّدها الزميل سعد الياس في فيلم وثائقي سيُعرض للمرة الاولى الاحد المقبل في القاعة الداخلية لقصر الامير أمين في بيت الدين تحت عنوان "الذكرى السنوية الـ16 للمصالحة التاريخية في الجبل"، برعاية البطريرك الماروني الكاردينال بشارة بطرس الراعي وحضوره، وفي حضور رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ورئيس "اللقاء الديموقراطي" النائب وليد جنبلاط والنائب جورج عدوان عن حزب "القوات اللبنانية" وشخصيات سياسية ودينية وفاعليات، كما أعلنت مصادر في الحزب "التقدمي الاشتراكي" لـ"المركزية"، موضحة "ان 

الفكرة جاءت في اطار تعزيز وتأكيد المصالحة".

واعلنت ان برنامج الاحد الذي سيبدأ في الثالثة بعد الظهر، يتخلله قداس في دير القمر في كنيسة سيدة التلة يحضره رئيس الجمهورية، يتبعه لقاء في قصر الامير أمين في بيت الدين يتحدث فيه البطريرك الراعي والنائبان جنبلاط وعدوان، ويعقبه عرض للفيلم عن ذكرى المصالحة، ثم تكريم للنائب نعمة طعمة الذي تولى تكلفة ترميم مطرانية بيت الدين او ما يُطلق عليها في المنطقة كرسي بيت الدين على نفقته الخاصة.

ولفتت الى ان الدعوات محصورة بشخصيات سياسية ودينية معيّنة من المسيحيين والدروز نظرا لان القاعة التي سيتم فيها عرض الفيلم مغلقة ولا تتسع لأعداد كبيرة، وهي بالتالي لم تأت من قبل الحزب الاشتراكي ولا القوات اللبنانية ولا بكركي، بل وجّهت من قبل الاعلامي الياس، ونظرا لأهمية الحدث، فان المدعوين كافة سيلبون الدعوة. 

وعما يمكن ان تتضمنه كلمة جنبلاط قالت المصادر انه سيتطرق في كلمته الى التأكيد على المصالحة فوق كل الاعتبارات، وفوق الحسابات السياسية والانتخابية، فمهما كانت طبيعة الخلافات او الخصومات اذا حصلت، لن تؤثر على عليها.

 

 

Share

Comments

There are no comments for this article yet. Be the first to comment now!

Add your comment