البورصة تهوي والخسائر 55.4 مليار ريال

07/03/2017 - 11:41 AM

Cedars Wine

 

استمرت الأسهم القطرية في نزيف خسائرها أمس، وخسر رأس المال السوقي للبورصة القطرية أمس، قرابة 12 مليار ريال، بعدما تهاوي من 489.077 مليار ريال إلى نحو 477.1 مليار ريال في أول جلسة عقب عطلة عيد الفطر، التي استمرت أسبوعاً كاملاً.

ووفق حسابات «البيان»، ارتفعت خسائر البورصة القطرية إلى 55.4 مليار ريال منذ بداية الأزمة في 5 يونيو الماضي، فيما تراجع المؤشر الرئيس بنسبة 15.5 % منذ بداية العام، محققاً بذلك أسوأ أداء بين أسواق العالم.

مخاوف

ونزل المؤشر القطري أمس بنسبة 2.31 %، خاسراً أكثر من 200 نقطة، ليغلق عند 8822.15 نقطة، ومحققاً أدني مستوياته في أكثر من عام ونصف العام، مع تزايد المخاوف من استمرار تدهور الأوضاع، جراء رفض الدوحة الموافقة على مطالب أشقائها الخليجيين بوقف سريع لدعم الإرهاب.

وهبطت غالبية الأسهم المتداولة بنسب حادة، وتصدرها «القطرية للتأمين» بنسبة 9.89 %، و«الصناعات التحويلية» بنسبة 9.29 %، و«ودام الغذائية» بنسبة 8.52 %، و«المستثمرين» بنسبة 7.8 %، و«الخليج الدولية» بنسبة 7.7 %، و«فودافون» بنسبة 5.37 %، و«مسيعيد للبتروكيماويات» بنسبة 5.31 %، و«بنك الدوحة» بنسبة 4.92 %.

ووفقاً لرصد البيان، هبطت أسهم 12 شركة لأدني مستوياتها منذ أكثر من عام، من بينها و«مصرف قطر الإسلامي»، مع انخفاضها بنسبة 5.84 %، و«إعمال» مع تراجعها بنسبة 5.57 %، و«مزايا» مع هبوطها بنحو 5.41 %، و«قطر للوقود» بنسبة 5.05 %.

ضغوط

وتظهر بيانات البورصة القطرية، تعرض الأسهم لضغوط بيعية من قبل الأفراد القطريين بنحو 180.5 مليون ريال، بينما تقلصت مشتريات المؤسسات إلى نحو 92.6 مليون ريال، مقابل مبيعات بنحو 51.6 مليون ريال.

واستمر الأفراد الأجانب في مبيعاتهم لتبلغ 47.9 مليون ريال، مقابل مشتريات بنحو 22 مليون ريال، وذلك على الرغم من تدني أسعار جميع الأسهم.

في سياق متصل، قالت «كامكو للبحوث»، إن الخلافات الدبلوماسية القائمة بين قطر وبعض دول مجلس التعاون الخليجي، أثر بنحو كبير في البورصة، والتي تراجعت بنسبة 8.8 % خلال الشهر الماضي، بما جعلها أسوأ الأسواق أداءً على مستوى المنطقة.

خلافات

وأوضحت كامكو، في مذكرة بحثية حديثة أمس، أن بورصة قطر تراجعت للشهر الرابع على التوالي في يونيو الماضي، بعدما خضعت للضغوط التراجعية، على إثر الخلافات مع دول خليجية وعربية، بما دفع مؤشر قطر 20 للتراجع إلى أدني مستوياته منذ 17 شهراً، وصولاً إلى مستوى 8777.73 نقطة.

 

Share

Comments

There are no comments for this article yet. Be the first to comment now!

Add your comment