مصر: الكرة الآن في ملعب قطر

06/29/2017 - 12:42 PM

 

 

القاهرة - قال وزير الخارجية المصري سامح شكري إنه يتعين على قطر أن تختار ما بين العمل على الحفاظ على أمن واستقرار أشقائها وبين “الاستمرار في محاولتها الفاشلة لزعزعة استقرار المنطقة”، مضيفا أن “الكرة الآن في الملعب القطري”، وذلك مع قرب انتهاء مهلة العشرة أيام التي منحتها الدول المقاطعة لقطر للرد على مطالبها.

وفي أول تصريح مباشر له تعقيبا على تطورات الأزمة مع قطر، أضاف شكري في تصريح لوكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية الرسمية أن "على قطر أن تختار بكل وضوح ودون أية مواربة، بين أن تكون طرفا يحمي ويصون الأمن القومي العربي ويحافظ على استقرار ومقدرات الدول العربية الشقيقة، أو أن تستمر في محاولتها الفاشلة لزعزعة استقرار المنطقة وتقويض الأمن القومي العربي لصالح قوى خارجية أو جماعات مارقة لفظتها المجتمعات والشعوب العربية".

وتابع: "المطالب المصرية معروفة وواضحة، ومن يريد أن يستمر في التآمر على مصر وشعبها فسيكون أول من يكتوي بنار تآمره ".

 

 

Share

Comments

There are no comments for this article yet. Be the first to comment now!

Add your comment