أميركا وأوروبا تعدان العدة لرفع العقوبات عن إيران

10/18/2015 - 14:29 PM

واشنطن - فرانس برس

طلب الرئيس الأميركي باراك أوباما الأحد رسميا من إدارته الإعداد لتعليق العقوبات الأميركية على إيران بموجب الاتفاق النووي الذي وقع في 14 يوليو بين طهران والقوى الكبرى. والأحد، انتهت مهلة التسعين يوماً التي أعقبت تبني مجلس الأمن قراراً يوافق فيه على الاتفاق.

وقال أوباما في مذكرة أصدرها موجهة إلى المسؤولين المعنيين في إدارته (الخارجية والخزانة والتجارة والطاقة) "أطلب منكم اتخاذ كل الإجراءات اللازمة لتطبيق الالتزامات الأميركية بشأن العقوبات".

ويتوجب على إيران البدء بتفكيك قسم كبير من بناها النووية، وهي عملية قد تستغرق بضعة أشهر يمكن بنهايتها تعليق العقوبات الغربية.

من جهته، قال وزير الخارجية الأميركي جون كيري في بيان "إن هذا اليوم مهم لنا جميعاً ومرحلة أولى حاسمة في العملية الهادفة للتأكد من أن البرنامج النووي الإيراني سلمي بحت".

وقال مسؤول أميركي السبت طالباً عدم كشف اسمه إن تعليمات الرئيس أوباما تنشر "لكي يدرك الناس ما سيعلق" من العقوبات، مؤكداً أن "أي عقوبات لم ترفع الأحد، وموعد التعليق الفعلي للعقوبات يبقى مرتبطاً بالطرف الايراني.

في حين قال مسؤول أميركي آخر "لا نتصور أن ذلك قد يأخذ أقل من شهرين"، مضيفاً "بالنسبة إلينا من المهم القيام به بشكل جيد بدلاً من القيام به سريعاً." إلا أن المعروف أن من مصلحة الإيرانيين الإسراع في تنفيذ هذه العملية لاستعادة عشرات مليارات الدولارات من الأموال المجمدة في مصارف أجنبية وتغذية الاقتصاد الايراني الذي يعاني من تعثر مزمن.

الاتحاد الأوروبي يعتمد الإطار القانوني لرفع العقوبات

إلى ذلك، أعلنت وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني أن الاتحاد الأوروبي اعتمد الأحد الإطار القانوني لرفع كل العقوبات التي يفرضها على إيران طبقاً للاتفاق النووي الموقع في يوليو الماضي، إلا أن هذا الإجراء لن يصبح فاعلاً إلا بعد أن تكون طهران قد التزمت بكل ما هو متوجب عليها.

وجاء في بيان مشترك صدر عن موغيريني ووزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف "اعتمد الاتحاد الأوروبي اليوم الإطار القانوني لرفع كل عقوباته الاقتصادية والمالية المرتبطة بالملف النووي".

 

Share

Comments

There are no comments for this article yet. Be the first to comment now!

Add your comment