االطب الصيني للتخلص من التجاعيد!

03/20/2017 - 12:59 PM

The Byke

 

Displaying thumbnail_Ruth-BA.jpg Jhon 1.jpg

 

 كتبت لوسي حبيب

لندن - الإستعمال الحديث لتقنية الوخز بالإبر في تجدد وتطوردائم. فمبدأ العلاج وهدفه هو إيصال كمية أكبر من الطاقة الى البشرة مما يساعد على تحفيز إنتاج مادة الكولاجين.

يناسب هذا العلاج جميع الراغبات في التخلص من علامات التقدم في السن ونتائجه تظهر بعد عدة جلسات اذ تعمل كمية الإبر التي توخز بها البشرة على تحفيز مادة الكولاجين الطبيعية في الجلد وتساهم في تحسين مظهر البشرة وجعلها خالية من الندوب والشوائب.

كما وتساعد على عملية رفع الجفون، وتعمل على إزالة الإنتفاخات تحت العينين والتخفيف من ظهور التجاعيد.

وكان للمعالج المتخصص في الطب الصيني "جون تساغاريس" Jhon Tsagaris الذي زرناه في عيادته في لندن رأيه الخاص فقال: هناك عدة عوامل تؤثر على نجاح العلاج ونتائجها تختلف حسب وضع كل فرد. فاللغذاء الصحي تأثير مباشرعلى مظهر الجلد وحيويته.

كما ولأسلوب حياة الأفراد أهمية كبيرة أيضاً، ناهيك عن الوضع الصحي لكل شخص. ونستطيع القول بأن الوخز بالإبر لعلاج البشره يعتبر بديلاً طبيعياً لعمليات التجميل ولكن المتابعة في الجلسات هي من مقومات نجاح العلاج على المدى البعيد.

ويتراوح عدد الجلسات بين 7 الى 12 جلسة تبعاً للحالة ووضع كل بشرة. أما مدة علاج كل جلسة فهي ساعة ونصف أسبوعيا. وفي آخر الجلسات يتعين موعد العلاج الوقائي وهو يتم مرة في الشهر للحفاظ على النتائج المرجوة. فالوخز بالإبر آمن للغاية، ومن دون آثار جانبية ويتم من خلاله الحفاظ على سيطرة الحركة على كل عضلات الوجه وذلك بعكس التأثير السلبي الذي يسببه البوتوكس للبعض، ألا وهو شلل وعدم تمكن العضلة من التحرك. 

 

 

Share

Comments

There are no comments for this article yet. Be the first to comment now!

Add your comment