القضاء الجزائري لاحق زهاء 55 الف شخص في جرائم ارهابية

12/28/2016 - 12:05 PM

Wifyd

 

نظر القضاء الجزائري في ملفات زهاء 55 الف شخص تمت ملاحقتهم في "جرائم ارهابية" منذ تسعينات القرن الماضي حين شهد البلد احداث عنف اسفرت عن 200 الف قتيل، حسبما افادت وزارة العدل "وكالة الصحافة الفرنسية"..

واوضحت الوزارة، اليوم، ان "هناك قاعدة بيانات أنشئت في 2014 تضم اسماء 54457 شخصا تمت ملاحقتهم في "جرائم ارهابية" منذ بداية أعوام 1990.

وكان وزير العدل كشف أمس امام لجنة حقوق الانسان في مجلس الامة (الغرفة الثانية للبرلمان)، ان "هناك قاعدة بيانات مركزية ومؤمنة الغاية منها تسيير ومتابعة قائمة جميع الأشخاص المتابعين قضائيا في وقائع ذات طابع إرهابي، بمن فيهم المستفيدون من قانون المصالحة الوطنية".

وصدر قانون المصالحة في 2005، وبموجبه أسقطت التهم عن الاسلاميين المسلحين الذين سلموا انفسهم "اذا لم يتورطوا في جرائم قتل جماعي او وضع متفجرات في اماكن عمومية"، وفق ما ينص القانون.

وخلال عقد كامل عاشت الجزائر "حربا اهلية"، كما سماها الرئيس عبد العزيز بوتفليقة، أسفرت عن 200 الف قتيل على الاقل. وما زالت قوات الجيش تلاحق عناصر في "تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي". وتنشر وزارة الدفاع دوريا بيانات عن قتل بعضهم. 



=======م.ع.

Share

Comments

There are no comments for this article yet. Be the first to comment now!

Add your comment