هولاند يخشى القمع بعد فشل إنقلاب تركيا وسيطرة أردوغان

07/16/2016 - 20:02 PM

 

توقّع الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند أن تعود تركيا إلى فترة القمع في أعقاب الإنقلاب الفاشل الذي نفذه بعض العناصر بالجيش في البلاد.

وقال هولاند، بعد زيارة مركز إدارة الأزمات بوزارة الخارجية الفرنسية: “سنرى ما الذي سيكون عليه الوضع في تركيا. إذا استعاد رئيسها السيطرة التامة على زمام الأمور، واعتقد أن هذا هو الحال، فسوف نشهد فترة من الهدوء الكبير ولكن سيكون هناك على الأرجح قمع.”

وأضاف: “أتصور أنه سيكون لزاما على عدد معين من العسكريين أن يردوا على تساؤلات حول ما فعلوه وما لم يفعلوه.”

وأفشلت القوات الموالية للحكومة التركية إلى حد كبير محاولة الإنقلاب العسكري، الذي تداعى بعد أن استجابت الحشود لنداء الرئيس التركي طيب أردوغان بالنزول إلى الشوارع.

Share

Comments

There are no comments for this article yet. Be the first to comment now!

Add your comment