حاكم الشارقة يوجِّه بمعالجة ديون حالات اجتماعية بقيمة 320 مليون درهم

07/01/2016 - 11:37 AM

 

وجه صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، بمعالجة ديون الحالات الاجتماعية من مواطني الإمارة، بعد العيد مباشرة، وتبلغ قيمة هذه الديون 320 مليون درهم، كما أمر سموه بحل جميع المشكلات التي تواجه فئة المستفيدين من مساعدات وزارة تنمية المجتمع، ودائرة الخدمات الاجتماعية البالغ عددهم 8000 حالة، حيث وجه بتسديد القيمة الإيجارية المترتبة عليهم هذا العام وبشكل سنوي، والبالغ قيمتها 15 مليون درهم، كما وجه سموه ببناء 1000 مسكن مؤثث بالكامل لهذه الحالات.

مساندة مجتمعية

أعلن ذلك الإعلامي محمد ماجد السويدي أثناء تقديمه برنامج «الخط المباشر» الذي يبث عبر أثير إذاعة وتلفزيون الشارقة، موضحاً أنه تم دفع إيجارات جميع حالات منطقة الحمرية والمنطقة الوسطى والمنطقة الشرقية، حيث تسلموا شيكات بقيمة الإيجار، وسيتم دفع الإيجارات لهم سنوياً، إلى أن يتم الانتهاء من تجهيز مساكنهم، كما اعتمد صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، أمس حالات مدينة الشارقة الذين يسكنون بالإيجار، لاستلام شيكات بقيمة الإيجار السنوي لمساكنهم.

وكان صاحب السمو حاكم الشارقة قد كشف عبر اتصال له نهاية مايو المنصرم عن وجود 8 آلاف حالة ممن يستفيدون من المساعدات الاجتماعية في الإمارة، يتقاضون رواتب متدنية تتراوح بين 6 آلاف أو 7 آلاف درهم ويقع على عاتقهم إيجارات وديون وغيرها من تكاليف المعيشة، وأكد أنه "كان يوجد بين الـ8000 حالة نحو 4000 حالة في مدينة الشارقة تم في الفترة الأخيرة إنهاء معاناة 2000 منهم وبقي 2000، فيما تم إنهاء معاناة جميع الحالات الأخرى الموجودة في الحمرية والمنطقتين الوسطى والشرقية بشكل كامل، إذ تم رفع المعاناة عن تلك الحالات وتم سداد ديونهم والإيجارات المتأخرة عليهم وذلك خلال الأسابيع الثلاثة الأخيرة.

ولفت إلى أن هناك 2000 حالة أخرى يحتاجون إلى المساعدة في الشارقة وسيتم تخصيص مبالغ لهم.

صدى واسع

مكرمة صاحب السمو حاكم الشارقة كان لها صدى كبير بين مستحقيها الذين أكدوا أن المكرمة تضاعف من فرحة شهر رمضان المبارك وعيد الفطر المبارك التي يستعدون لها، وعبروا عن خالص تقديرهم وامتنانهم لسموه على عطاياه التي لا تنتهي لأبناء الإمارة، وقالوا إن توجيهات سموه أدخلت الفرح في نفوس جميع المستفيدين، خاصة فيما يتعلق بالديون وبالتالي رفع عنهم عنت السداد، الذي يثقل كاهلهم.

 

Share

Comments

There are no comments for this article yet. Be the first to comment now!

Add your comment