أم “تحتضن” طفلها منذ أكثر من 4800 عام

04/26/2016 - 14:35 PM

 

أعلن علماء آثار في التايوان، الثلثاء، عثورهم على مستحاثات بشرية لسيدة وابنها، تعود إلى العصر الحجري الحديث.

وتعد المستحاثات المكتشفة أقدم أثر للوجود البشري بتايوان الوسطى، قبل 4800 عاما من الميلاد، ذلك أن أغلب المستحاثات البشرية التي تم العثور عليها في المنطقة تعود إلى العصر الحديدي.

وتتيح المستحاثات المكتشفة معلومات عن نمط عيش الإنسان في العصر الحجري الحديث بالتايوان، لاسيما أن العلماء وجدوا إلى جانبها عددا من قطع الخزف.

ويصل طول الأم إلى 160 سنتميترا فيما لا يتعدى طول الطفل الذي ظل عالقا بذراعيها خمسين سنتمترا، بحسب ما نقلت رويترز.

Share

Comments

There are no comments for this article yet. Be the first to comment now!

Add your comment